الرئيسيةالبوابةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حارس الجزائر السابق يفتح النار على منتخب مصر

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
INZAGHI

avatar

ذكر
عدد الرسائل : 359
العمر : 33
الموقع : www.filippoinzaghi.name
احترامك لقوانين المنتدى :
0 / 1000 / 100

تاريخ التسجيل : 07/06/2008

مُساهمةموضوع: حارس الجزائر السابق يفتح النار على منتخب مصر   05.02.09 17:12

اتهم العربي الهادي حارس مرمى الجزائر السابق ومدرب الحراس الحالي بفريق اتحاد عنابة الاتحاد الإفريقي لكرة القدم (كاف) بمجاملة مصر، خلال تصريحات نارية نحو الفراعنة سرد فيها تاريخ مشاهداته للقاء البلدين في الفترة بين 1989 وحتى المباراة المرتقبة في 2008.

واسترجع الهادي ذكريات لقاء مصر مع الجزائر في تصفيات كأس العالم 90 والذي انتهى بفوز الفراعنة بهدف حسام حسن الذي أهل الفريق إلى البطولة التي استضافتها إيطاليا.

وقال الهادي لصحيفة الفجر الجزائرية: "سيبقى هذا التاريخ في ذاكرتي، عانينا من ضغط رهيب منذ وصولنا إلى الملعب، تعرضنا لمضايقات ازدادت بعد خروجنا من غرف الملابس".

وأوضح "في النفق إلى أرض الملعب تم إطفاء الأنوار، ولم نعد نرى سوى العصي أو هراوات العساكر التي ضربتنا على أرجلنا، ما حول جواربي البيضاء إلى حمراء من النزف".

وحول الهدف الذي سكن مرماه من حسام حسن وكان سببا في تأهل مصر لكأس العالم 90 علق "أذكر أن الكرة كانت ستخرج يومها، لكنها دارت بطريقة عجيبة فاستلمها مجدي عبد الغني وخلال الكرة العرضية التي سجل منها حسن تعرضت لاعتداء صارخ يراه الأعمى".

وأضاف "لكن الحكم التونسي علي بن ناصر تغاضى عن الاعتداء، واحتسب هدف حسام حسن الذي لم يكن شرعيا، وهذا ما أكدته الإعادة التلفزيونية بعد ذلك".

وتابع "تعرضت لضربة قوية جدا، وأكملت الشوط الأول بصعوبة كبيرة في التنفس، بل كنت واقفا دون وعي، وأتحرك وفق ما يمليه علي طبيب الفريق .. لو تفطن الفراعنة وقتها لذلك لكانت أي تسديدة ستتحول إلى هدف مصري".

وأشار الهادي إلى إنه انتقل إلى المستشفى عقب المباراة ومكث فيها تسع ساعات كاملة، متما "هذا يؤكد قوة الاعتداء الذي حدث ضدي أمام الحكم الذي انحاز لأصحاب الأرض بطريقة فاضحة، وربما قد أحسن الصنع لأنه لو فزنا لما عدنا سالمين".

وأكمل "بعد أن انتهت المباراة انتقلت الاعتداءات إلى الفندق، وبدأت الاستفزازات والعراك لدرجة أن المعلق التلفزيوني الحبيب بن علي تعرض يومها للضرب المبرح، ولم يسلم إلا بعد أن هرب إلى غرفته، وطلب منه الأخضر بلومي ألا يغادر غرفته لأن الأجواء مكهربة".

وتحدث الهادي عن اتهام زميله الأخضر بلومي في فقأ عين طبيب مصري كان مساندا لأبناء محمود الجوهري خلال المباراة.

وأكد الهادي أن بلومي بريء من حادثة الطبيب المصري، مفسرا "لفقوا له التهمة لتضليل الرأي العام على طريقتهم غير الرياضية، وبصفتي شاهدا للعيان أؤكد أن كل لاعبي منتخبنا وأولهم بلومي استقر في غرفته منزويا ومتحسرا على ضياع التأهل إلى المونديال".

وأضاف "رغم أن المصريين يدعون الأخوة إلا أنهم ورطوه ولم يسامحوه إلى هذا اليوم، ولو قلبنا الآية وأصيب جزائري لتم طي الموضوع وكأن شيئا لم يحدث".

الثأر

واعترف الهادي أنه كان ينوي الاعتداء على لاعبي الفراعنة أثناء لقاء المنتخبين في كأس أمم إفريقيا 90 التي أقيمت في الجزائر وشاركت مصر وقتها بالفريق الثاني.

وقال: "يومها كدت أرتكب جريمة، فبعد حديث طويل عن تعرضهم لاعتداءات أثناء تواجدهم بالجزائر، قررت أن أريهم المعنى الحقيقي للاعتداء خاصة وأن كابوس مباراتنا في القاهرة كان مازال يلاحقني، فأحضرت قضيبا حديديا وبقيت في النفق على طريقتهم، لكن رجال الأمن بملعب 5 يوليه منعوني، وكان ذلك من حسن حظ الفراعنة".

وأكد الهادي أنه رغم مرور ما يقارب 20 سنة على تلك الأحداث إلا أنه مازال متأثرا "لأن الضربة جاءتنا ممن يدعون الأخوة لنا .. ما لم أفهمه هو أنهم يلعبون بطريقة عادية مع كل المنتخبات، لكن معنا فالحقد والبغضاء يسيطران على قلوبهم".

2002 و2004

انتقل الهادي إلى الحديث عن لقاء مصر والجزائر في تصفيات كأس العالم 2002، والذي كان الفراعنة بحاجة ماسة للفوز به حتى يواصل منافسة السنغال على المقعد المؤهل للمونديال.

وأشار الهادي إلى أن منتخب مصر حاول التأثير على لاعبي الجزائر لكي يتنازلوا لهم عن المباراة، مضيفا "استخدموا اسم الأخوة، وكعادتهم يطبقون سياسة حلال عليهم حرام علينا".

وعن فوز الجزائر على مصر بهدفين لهدف في نهائيات كأس أمم إفريقيا 2004 قال الهادي إن المباراة تعد الأكثر معزة على قلبه، مضيفا "قد لا تصدقوني لو قلت لكم إن هدف آشيو جعلني أرقص وأزغرد، فكانت الفرحة كبيرة .. بعد أن فزنا على مصر انتهت الدورة بالنسبة لي، ولم أتأثر حتى لخسارتنا غير المستحقة أمام المغرب".

2010

وحول وقوع مصر مع الجزائر في المجموعة الثالثة من تصفيات كأس العالم 2010، قال: "القرعة غير عادلة لأن الكاف جامل مصر بطريقة فاضحة".

وأوضح "أي منطق يجعلنا نلعب المباراة الأخيرة في مصر، خاصة إذا ما علمنا أننا سنستقبلهم في الجولة الثانية .. في كل الحالات كنا سننتقل إليهم في الجولة الخامسة لكنهم لخبطوا البرمجة واستغلوا نفوذهم في الكاف".

وردا على أن القرعة كانت تحت إشراف الفيفا التي لا يمكنها أن تخضع للتأثيرات المصرية قال: "فعلا القرعة كانت تحت إشراف الفيفا، لكن الفراعنة تحركوا بسرعة، وكالعادة نسقوا مباراة الإياب بقواعدهم، ولهذا فعلينا نحن أيضا التحرك، وألا نترك لهم المجال مفتوحا لأنهم أقوياء فيما وراء الكواليس".

وأضاف الهادي "علينا من الآن أن نطالب بتحكيم أوروبي، لأننا لو لعبنا ضدهم بتحكيم إفريقي فلن نحقق مبتغانا مهما كانت قوة فريقنا".

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.filippoinzaghi.name
 
حارس الجزائر السابق يفتح النار على منتخب مصر
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Love and Friendship :: ¤ô_ô¤~۝المنتـــدى الريـــاضــى¤ô_ô¤~۝ :: عــــــــــالم الرياضـــــــة :: أخـــبار رياضيــــــــة-
انتقل الى: